الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / المصريون

جودة: هذه الأزمة لن تحل إلا بـ " الجنزوري"

قال الكاتب الصحفي سليمان جودة إن أزمة ضبط الإنجاب، لن تحل جذريا إلا بما اقترحه رئيس الوزراء السابق كمال الجنزوري.

وأضاف جودة في مقال له نشرته المصري اليوم بعنوان : " اسمعوا كلام الجنزورى" أنه فى اتصال من الجنزورى، قدّم فكرة جديدة يتحمس لها ويراها حاسمة فى ضبط ملف الإنجاب.

وأوضح جودة أن آخر الأفكار التى قررت الحكومة تطبيقها، والتى أشرت إليها فى هذا المكان أكثر من مرة، هى حرمان الطفل الثالث من القيد على بطاقة التموين.

وتابع قائلا: إن الفكرة لا تزال فكرة وليدة، حيث لا يستطيع تأكيد نجاحها، ولا أحد قد أجرى استطلاعا بين المواطنين لنعرف منه ما إذا كانت فكرة كهذه ستكون مجدية فى إقناع كل أسرة بالاكتفاء مستقبلًا بطفلين.

وأشار جوة إلى أن الفكرة التى يطرحها الدكتور الجنزورى مختلفة، وهى مختلفة لأنها تتعامل مع العصب الحساس فى الملف كله، فتذهب إلى مضمونه بشكل مباشر.

وأضاف أن الفكرة تبدأ بتطبيق القانون الذى يجرم تشغيل الأطفال تحت 16 سنة، منوها  أن الجنزوري راهن أن الحصيلة فى ضبط الإنجاب ستكون ناجعة ومؤكدة.

وعن سبب رهانه يقول : إنه شخصيا يعرف بيتًا يشتغل فيه ثلاثة أطفال جاءوا من أسرة واحدة فى إحدى المحافظات.. هؤلاء الأطفال الثلاثة يحصل كل واحد منهم على أربعة آلاف جنيه شهريًا.. والمعنى أن دخل الأسرة من ورائهم 12 ألف جنيه فى الشهر الواحد، متسائلا : " فهل نصدق بعد ذلك أن يستمع والد الأطفال الثلاثة.. وكل والد آخر مثله.. إلى حكاية رفع الطفل الثالث من بطاقات التموين".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا