الارشيف / أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

الإعدام لمتهمين بقتل مواطن وسرقة آخرين بالإكراه في الشرقية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

صدقت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، برئاسة المستشار إبراهيم عبدالحى، وعضوية المستشارين تامر ممدوح سليم، ومحمد ماهر رشاد، وسكرتارية محمد فاروق، وأحمد غريب، على رأي فضيلة المفتى بالإعدام شنقا لعاطلين، لإدانتهما بالاشتراك مع آخرين في قتل مواطن وسرقة سيارة وهواتف محمولة من عدد من الأشخاص تحت تهديد السلاح بالطريق العام بدائرة مركز منيا القمح.

تعود أحداث القضية لعام 2015، بتلقي الأجهزة الأمنية بالشرقية، إخطارًا بوصول «أيمن. إ. م» عامل مقيم دائرة مركز منيا القمح، للمستشفى العام جثة هامدة، متأثرا بإصابته بأعيرة نارية.

كشفت التحريات التي أكدتها التحقيقات، قيام «السيد. م. ا» عاطل، و«فارس. ع. ع» عاطل، مقيمان بدائرة المركز، بالاشتراك مع 8 آخرين تمت محاكمتهم من قبل، بقتل المجني عليه لسرقته، كما قاموا بسرقة سيارة مبلغ بسرقتها وسرقة مبلغ نقدى والهواتف المحمولة المملوكة لأربعة آخرين بطريق الإكراه، بأن استوقفوهم أثناء سيرهم قيادة أحدهم بالطريق العام وأشهروا في وجوههم أسلحة نارية مهددين إياهم بالإيذاء واستولوا على المسروقات وحازوا بنادق آلية.

تم تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة أحالتهما لمحكمة الجنايات التي أصدرت حكمًا بإعدامهما، فطلب دفاعهما إعادة محاكمتهما بدائرة النقض التي قبلت إعادة الإجراءات، وبإعادة المحاكمة تقرر إحالتهما للمفتي للمرة الثانية وبجلسة، اليوم، أصدرت هيئة المحكمة قرارها المتقدم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا